صحة وجمال

الترهل بعد التكميم

الترهل بعد التكميم

كاتبة المقال : دعاء صالح

تعتبر عملية تكميم المعدة أحد الإجراءات الشائعة لفقدان الوزن بشكل فعال، حيث تقوم هذه العملية بتصغير حجم المعدة ومن ثم تقليل القدرة على تناول الكميات الكبيرة من الطعام. إلا أنه بالرغم من النجاح الذي يحققه العديد من المرضى في فقدان الوزن بفضل هذه العملية، إلا أنهم قد يواجهون مشكلة معينة بعد فترة من الزمن، وهي مشكلة الترهل بعد التكميم.

ما هو الترهل بعد التكميم

الترهل هو عبارة عن فقدان مرونة الجلد، وهو مشكلة شائعة بين الأشخاص الذين فقدوا وزنًا كبيرًا بسرعة. بعد عملية تكميم المعدة، يصبح الجسم في حاجة إلى فترة زمنية للتكيف مع التغييرات الكبيرة التي طرأت على حجم المعدة وكمية الطعام المتناولة. وخلال هذه الفترة، قد يواجه الكثيرون مشكلة الترهل الجلدي.

الأسباب الرئيسية لحدوث الترهل بعد تكميم المعدة

  1. فقدان الوزن السريع:
    تكميم المعدة يؤدي إلى فقدان الوزن على نحو سريع، مما يجعل الجلد يفقد مرونته ويصبح عرضة للتمدد.
  2. العمر:
    مع تقدم العمر، تفقد الجلد بعض مرونته الطبيعية، مما يجعله أقل قدرة على التمدد والانكماش.
  3. عوامل وراثية:
    بعض الأشخاص يكونون أكثر عرضة للترهل الجلدي نتيجة للعوامل الوراثية.
  4. عدم ممارسة الرياضة:
    إن عدم ممارسة الرياضة بانتظام يمكن أن يزيد احتمال حدوث الترهل الجلدي.
  5. تغذية غير متوازنة:
    حيث تناول البروتين والفيتامينات بشكل غير كافٍ بعد التكميم يمكن أن يساهم في تفاقم مشكلة الترهل.

يمكنك أيضًا الاطلاع على: ترهل الثدي بعد التكميم

إقرأ أيضا:شكل البطن للحامل بولد

علاج مشكلة الترهل

الترهل بعد التكميم

الخطوات التي يجب اتباعها للتعامل مع مشكلة الترهل بعد التكميم المعدة

  1. ممارسة الرياضة:
    يمكن أن تساعد ممارسة التمارين الرياضية المناسبة في تحسين مظهر الجلد وزيادة مرونته.
  2. الحفاظ على وزن مستقر:
    حيث إن تجنب فقدان الوزن إلى حد بعيد بعد التكميم يمكن أن يقلل من احتمال حدوث الترهل.
  3. تغذية متوازنة:
    لا بد من التأكد من تناول كميات كافية من البروتين والفيتامينات يساعد على دعم صحة الجلد.
  4. الاعتناء بالجلد:
    يعد استخدام مرطبات وزيوت طبيعية يمكن أن يساعد على ترطيب الجلد وتحسين مرونته.
    5.العلاجات الجلدية
    في بعض الحالات، قد يلجأ الأشخاص إلى العلاجات الجلدية مثل تقشير الجلد أو جراحة شد الجلد لتقليل الترهل الجلدي بشكل واضح.
  5. الاستشارة الطبية:
    في بعض الحالات، قد تكون العمليات التجميلية مثل شد الجلد هي الحل الأمثل للتخلص من الترهل الشديد.
    عندما يقرر الأفراد الذين يعانون السمنة المفرطة إجراء عملية تكميم المعدة، يتوجب عليهم فهم العواقب المحتملة لهذا الإجراء بما في ذلك الترهل الجلدي. تكمن مميزات وعيوب هذا الترهل في الآتي

يمكنك أيضًا الاطلاع على: تعرف على كيفية القضاء على ترهل المنطقة الحساسة

إقرأ أيضا:عدد السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم في اليوم لإنقاص الوزن

مميزات الترهل بعد التكميم

لا بد من وجود مميزات للترهل بعد تكميم المعدة، ومن هذه المميزات الآتي:
1.فقدان الوزن:
أحد أهم مزايا الترهل بعد تكميم المعدة هو القدرة على فقدان الوزن إلى حد بعيد. تقليل حجم المعدة يجعل المريض يشعر بالشبع بسرعة أكبر، مما يقلل من كمية الطعام التي يتناولها.
2.تحسين صحة القلب:
فقدان الوزن يمكن أن يقلل من عوامل الخطر المرتبطة بأمراض القلب والشرايين، مثل ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستويات الكولسترول.
3.تحسين صحة المرضى المصابين بالسكري:
العملية يمكن أن تساعد على تحسين التحكم بمستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري من النوع 2.

عيوب الترهل بعد عملية تكميم المعدة

الترهل بعد التكميم

من العيوب التي تؤدي إلى الترهل بعد التكميم الآتي:
1.الترهل الجلدي:
أحد أكبر العيوب الشائعة بعد تكميم المعدة هو الترهل الجلدي. نتيجة لفقدان الوزن السريع، قد تظهر تمددات في الجلد وترهله، وهذا يمكن أن يكون مزعجًا للبعض.
2.الحاجة إلى تدخل جراحي إضافي:
للتعامل مع الترهل الجلدي، قد يحتاج المريض إلى إجراء عملية جراحية إضافية لشد الجلد. هذا يمكن أن يكون مؤلمًا ويترتب عليه وقت تعاف إضافي.
3.تكلفة إضافية:
عمليات شد الجلد تكون مكلفة، ومن ثم، قد تزيد تكلفة العلاج بشكل عام.
4.تأثير نفسي:
الترهل الجلدي قد يؤثر في تصور الشخص عن جسده ويسبب له انخفاضاً في الثقة بالنفس.
الأماكن التي تظهر فيها الترهل بعد عملية تكميم المعدة
قد تظهر تغييرات في الجسم تشمل الترهل في مناطق مثل البطن والذراعين والفخذين والصدر. هذا يمكن أن يكون مصدر إزعاج للعديد من الأشخاص ويؤثر في الثقة بالنفس.

إقرأ أيضا:تعرف على فوائد بودرة الاطفال

أهمية الترميم بعد عملية تكميم المعدة

  1. زيادة الثقة بالنفس: الترهل الجلدي بعد تكميم المعدة يمكن أن يكون مصدر قلق كبير للمرضى ويؤثر سلبًا على ثقتهم بأنفسهم. من خلال القيام بعمليات تجميلية لشد الجلد، يمكن للأفراد زيادة ثقتهم بأنفسهم والشعور بالرضا الذاتي.
  1. تحسين الجسم العام: العمليات التجميلية بعد تكميم المعدة تُساعد على تحسين شكل ومظهر الجسم بشكل عام. يمكن تنسيق هذه العمليات بشكل مخصص لتناسب احتياجات كل مريض.
  2. زيادة الراحة النفسية: بعد إجراء عملية تكميم المعدة، يمكن أن يكون الترهل الجلدي مصدرًا للإزعاج والانزعاج. التحسين البصري الذي تقدمه عمليات التجميل يمكن أن يساهم في زيادة الراحة النفسية والتقليل من الضغوط النفسية.

أنواع عمليات الترميم بعد تكميم المعدة

  • الترميم بعد تكميم المعدة تتضمن عادة عمليات تجميلية لإزالة الجلد الزائد وشد الجلد المترهل. من بين العمليات الشائعة تشمل:
  • شد البطن (تكميم البطن: تعتبر هذه العملية من أشهر العمليات التجميلية بعد تكميم المعدة. يتم خلالها إزالة الجلد الزائد وشد العضلات في منطقة البطن للحصول على مظهر مشدود ومسطح.
  • شد الذراعين (براشيوبلاستي: تستخدم هذه العملية لإزالة الجلد الزائد في منطقة الذراعين وتحسين مظهرها.
  • عملية شد الفخذين: تستهدف هذه العملية إزالة الجلد الزائد في منطقة الفخذين وتحسين شكلهما.

العلاج والوقاية من الترهل بعد التكميم

  1. التغذية السليمة: يعد الحفاظ على نظام غذائي صحي حيوي بعد عملية تكميم المعدة. ينصح بتناول وجبات صغيرة بانتظام والامتناع من تناول الأطعمة العالية بالسعرات الحرارية والدهون المشبعة. يجب أيضًا التركيز على تناول البروتين بالقدر الكافي للمساعدة على الحفاظ على العضلات وتقليل الترهل.
  1. ممارسة الرياضة: ممارسة الرياضة من أهم العوامل التي تساهم في تقليل الترهل بعد تكميم المعدة. الرياضة تساعد على بناء العضلات وتحسين مرونة الجلد. من المفيد ممارسة تمارين القوة والتمارين الهوائية بانتظام بمرافقة مدرب رياضي لضمان التمرين بطريقة صحيحة.
  2. العناية بالبشرة: للمساعدة على تقليل الترهل البشري، يمكن استخدام مرطبات مغذية للبشرة ومنتجات تحتوي على مكونات مثل فيتامين E وزيوت مثل زيت الزيتون. يمكن أيضًا اللجوء إلى علاجات مثل تدليك الجسم والعناية بالبشرة بانتظام لتعزيز مرونة الجلد.
  3. تناول البروتين: تناول كميات كافية من البروتين يساعد على الحفاظ على العضلات وتقليل فقدان الجلد.
  4. شرب الكميات الكافية من الماء: شرب الكميات الكافية من الماء يساعد على الحفاظ على مرونة الجلد وتقليل الترهل.
  5. الاستشارة الطبية: في بعض الحالات، قد تحتاج إلى استشارة الطبيب للنظر في الخيارات الجراحية المحتملة للتعامل مع الترهل البشري إذا كان ذلك ملحًا. من المهم التحدث مع طبيبك قبل اتخاذ أي قرار جراحي والتحدث معه حول الخيارات المتاحة والمخاطر والفوائد

في آخر الأمر، يجب على المرضى الذين يخضعون لعملية تكميم المعدة أن يكونوا على دراية بمشكلة الترهل المحتملة بعد العملية. من خلال اتباع نمط حياة صحي ومتوازن وممارسة الرياضة بانتظام، يمكن تقليل احتمال حدوث الترهل وتحسين صحة وجمال الجلد بشكل عام. ومع ذلك، يجب دائمًا استشارة الطبيب المعالج للحصول على نصائح وتوجيهات خاصة بناءً على الحالة الشخصية للمريض.

هل كان هذا المقال مفيد؟

نشكرك لتزويدنا بملاحظتك
السابق
تجربتي الناجحة في تكبير المؤخرة
التالي
عملية شفط الدهون من الافخاذ

تعليقان

أضف تعليقا

  1. التنبيهات : عملية شفط الدهون من الافخاذ - المدون

  2. التنبيهات : المدون : دليلك الشامل للصحة والجمال - المدون

اترك تعليقاً