منوعات

اختبارات تحليل الشخصية في علم النفس

اختبارات تحليل الشخصية في علم النفس

يعد فهم الشخصية وتحليلها بالشكل الصحيح أحد أهم المفاتيح لفهم الذات وتحسين العلاقات الشخصية والمهنية أيضاً، وهذا ما يسعى إليه علم النفس. منذ عقود طويلة، استخدم علماء النفس ومختصو الموارد البشرية أدوات مثل اختبارات تحليل الشخصية للمساعدة على فهم أفراد المجتمع بعمق.
مع التطورات الحديثة التي طرأت في علم النفس والتكنولوجيا، أصبح الآن من الممكن إجراء هذه الاختبارات بشكل أكثر دقة وفعالية، وذلك أسهم في تزايد انتشارها واستخدامها.
في هذا المقال، سنغوص في عالم اختبارات تحليل الشخصية في علم النفس ونكتشف معا كيف تلعب هذه الاختبارات دورًا حاسمًا في كشف النقاب عن أعمق جوانب الشخصية ومساعدة الأفراد على تطوير أنفسهم.

ما هي اختبارات تحليل الشخصية

اختبارات تحليل الشخصية هي عبارة عن أدوات تُسْتَخْدَم في علم النفس لفحص وتقييم ميزات الشخصية الفردية للأشخاص. تهدف هذه الاختبارات إلى فهم وتحديد السمات والصفات الشخصية للأفراد مثل الاكتئاب، العصبية، حب الخوض في التجارب الجديدة، الانجذاب الاجتماعي، والعديد من الجوانب الأخرى المختلفة.

أهمية اختبارات تحليل الشخصية في علم النفس

نستخدم هذه الاختبارات في مجموعة متنوعة من المجالات، قد تشمل:
1- التنمية الشخصية
تساعد الاختبارات النفسية الأفراد على فهم أنفسهم بشكل أفضل والعمل على تطوير نقاط القوة والضعف الشخصية.

إقرأ أيضا:الفرق بين الحنة الحمراء والحنة السوداء 

2- الموارد البشرية
تُستخدم هذه الاختبارات في الشركات والمؤسسات للمساعدة على اختيار الموظفين المناسبين للوظائف المناسبة وتطوير فرق العمل.

3- التوجيه المهني
تساعد الأفراد في اتخاذ قرارات مهنية مهمة، وذلك عن طريق تحديد الوظائف والمجالات التي تناسب شخصياتهم ومهاراتهم.

4- البحث العلمي
تُستخدم الاختبارات النفسية في الأبحاث النفسية والاجتماعية لفهم السلوك البشري وعلاقته بالشخصية.

5- العلاقات الشخصية
تُساعدك على فهم توجهاتك واحتياجاتك الشخصية في علاقاتك الشخصية.

كل اختبار نفسي يكون له أسلوبه الخاص كما يركز على جوانب معينة من الشخصية، وهذه الاختبارات تساهم في فهم الأفراد بشكل أفضل، وتساعد على تقديم الدعم النفسي المناسب لتطوير الجانب الشخصي والمهني لديهم، كذلك تساعد على تحسين علاقاتهم مع الآخرين. ومع ذلك، يجب استخدامها بعناية وأخلاقية، وعدم الاعتماد عليها كوسيلة وحيدة لتقييم الشخصية وسلوكياتها.

اختبارات تحليل الشخصية في علم النفس

اختبارات تحليل الشخصية في علم النفس

هناك العديد من اختبارات تحليل الشخصية المعروفة، سنقدم لك معلومات مفصلة عن بعض منها:
1- اختبار مايرز بريجز (MBTI)

اختبار مايرز بريجز هو اختبار يستخدم لتصنيف الشخصيات المختلفة. يتميز هذا الاختبار بدقة نتائجه. أول من طور هذا الاختبار هي كاثرين كوك بريغز وابنتها إيزابيل بريغز مايرز وذلك خلال الحرب العالمية الثانية، وقد اعتمدوا في تطوير هذا الاختبار على نظريات كارل يونغ والتي نشرها عام 1910م.
تم تطوير اختبار مايرز بريجز وإدخال بعض التحسينات عليه، ثم تم نشر النسخة المحدثة منه سنة 1962م. كان اختبار مايرز بريجز مصدراً لتطوير العديد من الاختبارات الأخرى واشتقاقها منه.
اختبار مايرز بريجز يقيس ويحدد كيفية إدراك الشخص للعالم وكيفية اتخاذه للقرارات. يهتم الاختبار بتعيين أربع فئات وهي الانطواء أو الانفتاح، الإحساس أو الحدس، التفكير أو الشعور، الحكم أو الإدراك. يُؤْخَذ الحرف الإنجليزي الأول من كل فئة لنستنتج نتيجة الاختبار والتي تكون مكونة من أربعة حروف، اعتمد اختبار مايرز بريجز أنه يوجد 16 نوعًا للشخصيات، كل شخصية تتكون من أربعة محاورَ، وكل محور يتنافس عليه حرفان، المحاور الأربعة هي:الطاقة
نستعيد طاقتنا بأشكال مختلفة حسب تركيبة شخصياتنا وهناك محوران لاستعادة الطاقة، الانفتاح والانطواء (Extroversion–Introversion (E–I

إقرأ أيضا:تعرف على أفضل جهاز ليزر لإزالة الشعر

الشخص الانطوائي

سمات هذا الشخص أنه يميل إلى الانغلاق على عالمه الخاص. يفرض أحكامه الخاصة عن الأشخاص والأشياء، كما أنه يتيم بالهدوء والتركيز الشديد.

الشخص المنفتح

هذا النوع من الأشخاص يحب التعامل مع الأشخاص الآخرين ويتميز بأنه شخص اجتماعي ويحب أن يعبر عن أفكاره ومشاعره.
إنه يميل إلى اكتساب طاقته الخاصة من العالم الخارجي إلى حد بعيد.

اتخاذ القرار

هناك طريقتان يمكن للأشخاص اتخاذ القرار وحسمه من خلالهما

التفكير

حيث يتخذ الشخص قراراته بناء على تفكير عميق في القرار وتبعاته. يميل دائما لاستخدام المنطق في جميع خطواته.

الشعور

الشخص الشعوري يسمى بالشخصية الهوائية، فهو يتبع هواه في اتخاذ قراراته وتكوين أحكامه عن المحيطين به.

الحضور

يحدد الطريقة التي يتوقع بها الشخص المواقف أو الظروف المحيطة به، يتبع الأشخاص طريقتين مختلفتين في ذلك

الحدس

يتبع الشخص خياله وليس الواقع الذي يعيشه وقد أطلق عليه الإدراك اللاواعي.

إقرأ أيضا:تفسير حلم الحناء للعزباء

الإحساس

يتميز هذا النوع من الأشخاص بالواقعية، حيث يستخدم حواسه الخمسة في تمييز الحقائق.

تنظيم الحياة

ينظم الفرد حياته على طريقة من الطريقتين

الحُكم

يحب هذا الشخص أن يعيش حياة مرتبة والالتزام بالقواعد وخطط العمل التي يضعها.

اختبار الألوان

اختبارات تحليل الشخصية في علم النفس

اختبار الألوان واحد من اختبارات تحليل الشخصية في علم النفس التي تعمل على تقيم الحالة النفسية للأشخاص، وأيضا يقيم الطريقة التي يواجه بها الإجهاد. هو اختبار إسقاطي يستخدم في علم النفس كوسيلة لمعرفة طبيعة شخصية الأفراد. لا يزال حتى الآن يستخدم بشكل واسع في الممارسة العملية. الذي اخترع هذا الاختبار هو عالم يسمى ماكس لوشر، من أصل سويسري ولد في عام 1923م، كان رئيس قسم التشخيص النفسي في جامعة زيورخ، ومعالجاً، ومدرساً في جامعة بازل السويسرية، وعمل أيضاً لدى جامعات كثيرة مختلفة في العالم.
عمل على اكتشاف العلاقة الفطرية بيننا نحن البشر والألوان وأعتقد أن كل لون يشير إلى معنى شعوري لدى البشر جميعهم، واعتمد في اعتقاده هذا أن الإنسان هو المخلوق الوحيد الذي باستطاعته التمييز بين سبعة إلى عشرة ملايين لون، يرجع ذلك إلى أن المخ البشري لديه مساحة كبيرة مخصصة لتحليل الألوان والصور.
قام البروفيسور لوشر بعمل اختبارات على أربعة آلاف وخمسمئة درجة من الألوان حتى يستطيع معرفة المعاني النفسية للألوان.

اختبار الذكاء (IQ Test)

اختبار الذكاء من اختبارات تحليل الشخصية في علم النفس، هو اختبار يعتمد على قياس معدل الذكاء ويخرج النتيجة على هيئة رقم يهدف إلى قياس القدرات المعرفية للشخص بما يتوافق مع فئته العمرية، فقد تم تصميم اختبار iq حسب العمر.
تم إعداد الاختبار على هيئة مجموعة من الأسئلة مصممة بشكل علمي، لمعرفة مختلف درجات الذكاء.

يمكنك أيضًا الاطلاع على: علامات توتر الرجل أمام المرأة

أنواع اختبارات الذكاء

توجد أنواع عديدة من اختبارات الذكاء في جميع أنحاء العالم، سنذكر بعضا منها:

1- اختبار الذكاء المنطقي

يعد اعتماد الشخص على المنطق لتنظيم أفكاره هو مقياس للذكاء.
يتم القيام باختبار الذكاء المنطقي عن طريق بطرح كمية معينة من المعلومات، ثم يتم الطلب من الشخص تقديم بيانات إضافية أو استخلاص النتائج من المعلومات التي عرضت عليه.

2- اختبار الذكاء اللغوي

يقيس اختبار الذكاء اللغوي القدرات اللفظية للفرد وذلك عن طريق طرح الأسئلة التي تغطي المفردات وأوجه الشبه بين الكلمات والمفاهيم، كذلك قدرته على فهم المترادفات والمتضادات والألغاز اللفظية.

3- اختبار الذكاء المكاني

يعتمد هذا الاختبار على قياس قدرة الشخص على التصور العقلي والتلاعب بالأشياء ثلاثية الأبعاد. عن إجراء هذا الاختبار لطفل، فإنه يطلب منه التلاعب بأشكال مادية.

يمكنك أيضًا الاطلاع على:استكشاف جمالك الفريد من خلال اختبار نوع الجمال

إن اختبارات تحليل الشخصية في علم النفس مهمة للتعرف على ذاتك، قد نشعر بالاهتمام كثيرا للتعرف على الأشخاص المحيطين بنا والتساؤل عن طريقة أخذهم للأمور، ننسى أننا نحتاج إلى معرفة أنفسنا جيدا قبل أن نهتم بمعرفة الآخرين.

هل كان هذا المقال مفيد؟

نشكرك لتزويدنا بملاحظتك
السابق
علامات توتر الرجل أمام المرأة
التالي
فوائد الكركم للشعر مع الحناء

اترك تعليقاً